متى يكون استئصال اللوزتين ضروريا

30/01/2017    الدكتور وليد العش - أخصائي أمراض الأنف والأذن والحنجرة

تعتبر اللوزتان من الأعضاء اللمفاوية تقع على الجدار الجانبي للحلق وخلافا لما يظنه العديد فهما تساهمان بنسبة ضئيلة في المناعة العامة للجسم.

يسبب حدوث التهاب اللوزتين،  بشعور في بعدم الإرتياح، شعور بالألم عند البلع، ارتفاع درجة الحرارة وبالاضافة الى ذلك قد تسبب في حالة عدم الشفاء التام أمراضاً أخرى مثل التهاب المفاصل، القلب، الكلى وغيرها.

وحالة تكرار التهاب اللوزتين مرات عديدة في السنة يمثل خطرا على صحة المريض بسبب تأثيرها على ضعف المناعة والنمو إلى جانب تضاعف مخاطر الاصابة بأمراض أخرى.. فاللوزتان في هذه الحالة تمثل ضررا للجسم أكثر من نفعهما له.

فمن أسباب القيام بعملة استئصال اللوزتين:

-  الإلتهابات المتكررة تصل إلى ستة حالات من الالتهاب على الأقل في السنة. في الواقع يتم القيام بهذه العملية حتى إذا كان عدد الإلتهابات أقل من المطلوب في حال كانت هذه الالتهابات تسبب مرضاً شديداً.

- عندما يكون حجم اللوزتين كبيرا بشكل يسبب صعوبة في البلع

- عدما تتسبب اللوزتان في صعوبات في التنفس خصوصا عند النوم (شخير أو انقطاع التنفس..)

 - شكل غير طبيعي للوزتين أو لأحد منهما يبعث الشك لاحتمال وجود ورم

تعتبر عملية استئصال اللوزتين من أكثر العمليات الجراحية شيوعاً في العالم وحتى الان لم يتم الإبلاغ عن أية أمراض نجمت عن استئصال اللوزتين.

 

.

استخدام الكوكيز
من خلال الاستمرار في زيارتك لهذا الموقع ، فإنك توافق على شروط الاستخدام الخاصة بنا واستخدام ملفات تعريف الارتباط لإجراء إحصاءات الزيارات وتحسين أداء هذا الموقع ، ولتخصيص المحتوى والإعلانات على الشبكات الاجتماعية بالإضافة إلى الخدمات والعروض المصممة خصيصًا لاهتماماتك